وقعتا على مذكرة تفاهم اليوم

المعادن تتفق مع شركة "ناشونال أبستريم" لاستكشاف وتطوير وتصنيع المعادن الصناعية

الاثنين 2017/5/8

وقعت وزارة المعادن ممثلة في الهيئة العامة للابحات الجيولوجية " الذراع الفني " مذكرة تفاهم مع شركة ناشونال ابستريم سوليوشنز المحدودة "احدى شركات وزارة النفط "لاستكشاف وتطوير وتصنيع المعادن الصناعية في السودان.

 

واتفق الطرفان على التعاون في مجال إستكشاف وتصنيع الخامات الطينية للبنتونايت والحجر الجيري والمايكا والبارايت والسيليكا وكربونات الصوديم والملح والحديد واي معادن مرتبطة بالمعادن الصناعية بدءاً من الإستكشاف حتى الوصول الى تقدير حجم الاحتياطي، الى جانب التعاون في مجال المختبرات ومجال تركيز الخامات شاملة تقانات التكسير والطحن بالطرق العلمية  المختلفة ، بالاضافة الى اعداد دراسات الجدوى الفنية والاقتصادية المتعلقة بالمعادن الصناعية الى جانب التعاون في مجال التدريب واجراء التحاليل اللازمة لتحديد صلاحية المعادن للاستخدامات الصناعية وتبادل التقانات المتوفرة لدى الطرفين وذلك بغرض تحقيق الاهداف المنشودة .

 

واكد المدير العام للهيئة العامة للابحاث الجيولوجية د. محمد أبوفاطمة ان استراتيجيتهم في وزارة المعادن توطين واستغلال المعادن الصناعية التى  يتمتع السودان باحتياطيات كبيرة  للاستفادة منها في صناعة سوائل الحفر والصناعات الاخرى مثل الخزف وصناعة البنيات الاساسية  للسدود ، مشيرا في تصريحات عقب توقيع مذكرة التفاهم اليوم (الاثنين) الى ان  استيراد سوائل الحفر يكلف السودان (200) مليون دولار ، لافتا الى ان هذا المشروع سيبدا فورا  لتوطين تلك الصناعة والاستفادة  منها بصورة امثل توفيرا  للعملات الصعبة، كاشفا في الوقت ذاته عن تكوين لجنة رباعية من الجانبين لانفاذ  بنود  مذكرة التفاهم   .

 

من جهته وصف مدير شركة ناشونال ابستريم سوليوشنز المحدودة احمد أبوبكر توقيع مذكرة التفاهم بالخطوة  الجديدة في توطين صناعة سوائل الحفر التى اعتبرها من الصناعات المهمة والتى تشكل تكلفة كبيرة لصناعة النفط والمعادن ويكلف الدولة عملات اجنبية كبيرة تصل  لمئات الدولارات ،لافتا الى تكوينهم شراكة مع هيئة الابحاث الجيولوجية لتطوير الصناعات المعدنية  وتوطينا لصناعات توفر مبالغ كبيرة للدولة لجهة توفر المواد الخام منها داخل السودان.

 

 

 

 

 

تابعونا على