قال انها ستخرج السودان من الضائقة الاقتصادية

اكد وزير المعادن بروفيسور هاشم علي سالم ان همهم الاول في وزارة المعادن ترقية وزيادة انتاج الذهب من التعدين التقليدي باعتباره القطاع الاساسي في الانتاج ، ولفت الوزير خلال لقائه سفير السودان بكندا اليوم (الاحد)إلى ان زيادة انتاج هذا القطاع لن تتم الا من خلال إدخال التقنيات الحديثة المستخدمة في زيادة الانتاج والتى تحافظ على البيئة ، مشيرا الى ان هذه التقنيات تتوفر في عدد من الدول المتقدمة في مجال التعدين ككندا واستراليا والمانيا وجنوب افريقيا ، لجهة ان التعدين اصبح امر اساسي ومخرج للبلاد من ضائقتها الاقتصادية وتابع بقوله:( الناس كلها مربعا يدينا ومنتظرة المعادن ) .
من جهته كشف المدير العام للهيئة العامة للابحاث الجيولوجية د. محمد أبوفاطمة ان كندا تعتبر من كبريات الدول في انتاج التكنولوجيا الحديثة والمتقدمة في مجال المعادن خاصة مجال الاستكشاف والاستخلاص والمعامل ، مشيرا الى وجود شركات كندية تستثمر في قطاع المعادن بالسودان على راسها شركة " اوركا " التي قال انها من أكبر شركات التعدين في العالم قامت باستكشاف في السودان بواسطة تقنيات حديثة ، حددت الشركة بموجبها احتياطي من الذهب يقدر بـ(3) مليون اوقية ، مشيرا الى انها ستدخل الى دائرة الانتاج في غضون العامين المقبلين .
من جانبة قال سفير السودان بكندا محمود فضل ان مشاركة السودان المستمرة في مؤتمر كندا العالمي للتعدين والذي يعقد شهر مارس من كل عام ، تركت اثر كبير على تطور العلاقات بين البلدين ، مشيرا الى ان السودان يمكنة الاستفادة من كندا في مجال التكنولوجيا والتقنيات الحديثة في تطوير صناعة التعدين بالسودان .

تابعونا على